REVIEW الفكر السياسي للإمام حسن البنا 100

FREE DOWNLOAD الفكر السياسي للإمام حسن البنا

REVIEW الفكر السياسي للإمام حسن البنا 100 ✓ إن الهدف الرئيس من سعينا لنشر هذا البحث أنّه يوضح صورة جماعة الإخوان المسلمين في إبرازتها الأولى ونسخة مؤسسها ، بأهم ركائزها ومبادئها وتصوورات ، وإلى أي مستوى غيَّرت هذه التحولات من جماعةَ الإخوان المسلمين ، حتى انتهى بها الأمر إلى ما هي عليه بعد الثورة المصريَّة بما يقارب العامي?. كتاب مميز يتضح فيه مجهود طويل من الدكتور إبراهيم يحتاج شجاعة ومثابرة ليست بهينة ان يتقدم بأطروحة لللحصول على الماجستير في العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة في اوائل التسعينات فهى شجاعة تحسب له الكتاب حاول فيه بالفعل سد ثغرة في التحليل السياسي لفكر أهم مفكر وحركي سياسي في القرن العشرين قدم للكتاب المستشار طارق البشري في مقدمة صغيرة خفيفة رائقة ركز فيها على اهمية فهم الوقائع والشخصيات التاريخية من خلال البحث في طينتها التاريخية لا ان نتعامل معها باستعلاء معملي ثانيا اهتم بان الفكر الحركي فكر يعتمد في فهم مفرداته ومصطلحاته على السياق التاريخي والزمني والحدث لا على السياق النصي فمفتهيم المفكر الحركي هي من الواقع لانه يضع في عينيه من يسمعه او من يقرؤ مقاله في الصحيفة وبالتالي علينا ان نضع تلك العوامل عند تحليل المقولات التاريخية وعدم التعامل مع المصطلحات كمصطلحات أكاديمية معملية معيارية حدية قسم الدكتور البحث ثلاثة ابواب اولها الخلفية السياسية والفكرية حاول فيه أن يعرض في صفحات تجاوزت المائة صفحة العرض التارخي الموجز للظروف التاريخية التي غلفت الأجواء المصرية خلال النصف الأول من القرن العشرين والتي عاش فيهاواستشهد فيها الأمام في الباب الثاني انتقل الي الخلفية الفكرية والسياسية للبنا وحاول فيها استقصاء المكونات الفكرية خاصة مفهومه عن الدولة الاسلامية ثم منهج التغيير او نظرية العمل في رأييهذا الباب ذكر فيه تفاصيل تساعد على من يبحث عن تفاصيل لكنه لم يقم بتجريد نظرية عمل واضحة رغم انه كان يمكنه فقط ترتيب رسالة التعاليم واستخلاص نظرية العملفي الباب الثالث يناقش كيف تعامل البنا مع القضايا الرئيسة التي كانت على ساحة السياية في مصر كقضية الاحتلال الانجليزي وقضية فلسطين كتاب يستحق القراءة والاقتباس والتحليل والمناقشة

READ & DOWNLOAD å PDF, DOC, TXT or eBook ✓ إبراهيم البيومي غانم

إن الهدف الرئيس من سعينا لنشر هذا البحث أنّه يوضح صورة جماعة الإخوان المسلمين في إبرازتها الأولى ونسخة مؤسسها ، بأهم ركائزها ومبادئها وتصورات. كتابٌ ثقيل على ثقافتي التاريخية الخفيفةأعترفُ بهذالكن كان عندي شغف و فضول لِأتعرّف أكثر على مخّ ذاك الرجل المُلْهِم على أكثر من صعيدو المُحَارَب كذلك من أكثر من طرفكنت أريد أنْ أعرف كيف يُفكّر البنّا سياسياًو ما هو مشروعه؟لكن أنا دائماً أقرأ كتب التوثيق التاريخي بحَذرفالكاتب بالنهاية إنسان ذو أهواء شخصيةو كل شيء في هذه الأيام قابل إن لم نقل للتزويرإنما على الأقلللتلوينكم أتمنى أنْ أقرأ كتاباً تاريخياً توثيقياً و أنا مستسلمة لأمانة الكلمات،واضعةً مخي في حالة راحةلكن هيهاتأقرأ و أنا مُتحفزّةو لهذا السبب بالذات أخذ معي هذا الكتاب أكثر من ستة أشهر كي أنهي قراءتهو تركني مُنهكَةالبنا داعية و سياسي له كاريزما خاصة،و أنا من عشَّاقهاو أفكاره السياسية المثالية الداعية للتقدم و الحرية أنا أعشقهافقد كان الراحل زعيماً حركياً رائعاًو رؤياهُ بأنَّأن الإسلام يمتلك قيماً سياسية هامة كالعدالة ورقابة الشعب على الحاكم والشعور بالناس والشعوب المجاورة ورفض الإستعمار والظلم كانت مميزةلم يعترض على تطوير النظم والآليات السياسية وحاول التوفيق بينها وبين قيم الإسلام لذا ترشح هو نفسه للبرلماننقطة إنطلاق البنا السياسية كانت العودة لقيم ومبادئ الإسلام المثالية، والتّعلم منها، حاول أيضاً التفاعل مع قضايا عصره، وكان يتمنى لعلماء الدين والتيارات الدينية المختلفة أن يخرجوا العلوم من الكتب والأسفار القديمة وأن يطبقوا ما تعلموه وسط الناسأما النقطة الثانية فهي الحركية الديناميكيةو هذا ما أعشقه في الإنسان عموماً، يعني الرجل لم يكن مجرد صحفي أو كاتب أو خطيب سياسي أو حتى عضو في البرلمان، كان يريد النهضة بالمجمع ككل، ورأي تكوين جماعة تشمل كل الأنشطة، ولم يراها بديلاً للمجتمع ولا جماعة ناجية، رآها على ما يبدو تطويراً لعمل جماعات أخرى قائمةالبنا أيضا كان متأثراً بإيجابيةٍ مُلْفِتَة بعصره ومعاصريه بما في ذلك مِنْ مزايا وعيوب، كان مشغولاً بتقديم إيدلوجية قائمة على الإسلام كبديل للإيدلوجيا السائدة في عصره مثل الوطنية العلمانية والشيوعية،و ركّز كثيرا على إستعادة الخلافة لتحرير الدول المسلمة من الإستعماربإختصارالبناكان رجلٌو الرِّجالُ في زمننا قليلُ

إبراهيم البيومي غانم ✓ 0 REVIEW

الفكر السياسي للإمام حسن البناها التي قامت عليها وقتذاك ، بحيث يسهل على من أراد الاستقصاء بعد ذلك أن يعقد المقارنات بين هذه النسخة الأولى للجماعة وما طرأ عليها من تحولات وتط. الكتاب عبارة عن رسالة ماجستير بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة وبالتالى خرج بالصورة التى تخرج بها الدراسات الأكاديمية من كثرة الإحالة إلى المصادر وسعة الاطلاع والترتيب الدقيق والعنصَرَة الجيدة إلخيعتبر العمود الفقرى للكتاب هو محاولة فهم ملامح المشروع الذى قدمه البنا واستقراء جوانبه السياسية ، الفكرية ، الثقافية ، الدينية ، الاقتصادية ، الاجتماعية ، الحضارية ومدى شمول ذلك المشروع ومناسبته للوضع المصرى والإسلامى فى ذلك الوقت وكيف تأثر هذا المشروع وتطور فى ظل الأحداث وقتها ومدى فاعليته فى حل الأزمات التى مرت بها الأمة بالنسبة لتناوله للأحداث فى تلك الفترة الملكية الليبرالية على حد تعبير المؤلف فقد تناولها تناولا اتّسم بالتكرار والتطويل أحيانا ، لكن ذلك لا يقدح فى الكتاب فيشفع له أن هذا التناول يعين على فهم أهم الأحداث والقضايا الفكرية والسياسية والاجتماعية خلال النصف الأول من القرن العشرين وهى الأحداث التى تأثر بها البنا فى صباه وحاول التأثير فيها فى شبابه ، كما أن تناوله لأهم المؤثرات الدينية الصوفية والأُسَرية فى تكوين الشخصية القيادية للبنا وطباعه الفذّة وتأثيرها عليه فى تأسيسه لجماعة الإخوانكما أظهر الكتاب سعة اطلاع الكاتب على تراث البنا رحمه الله من رسائل وخطب ومقالات البالغ عددها ألف وثلاثون مقالة والأعمال الكاملة لحسن البنا كما أورد الكاتب ، وتحليل دقيق واستقراء ممتاز لما كان يدور فى عقل البنا وربط ذلك بمنطلقات البنا الفكرية ومرجعيته الإسلاميةوفى تحليله لمراحل الدعوة كما قسّمها البنا مرحلة التعريف ثم مرحلة التكوين ثم مرحلة التنفيذ تناول الكاتب المرحتين الأولى والثانية باستيعاب ممتاز وتحليل عميق وإلمام بالظروف السياسية والدولية الحاصلة خلال تلك المرحلة 1928 1948 م نظرا لوفرة تراث البنا الخاص تلك المرحلتين وانتهائهما فى حياته ، إلا أن تناوله لمرحلة التنفيذ اتّسم الغموض والنقصوربما يكون الكاتب معذورا فى ذلك فقد استشهد البنا فى بداية عام 1949 م ولم يترك تراثا مكتوبا يصرّح فيه بما كان يدور فى ذهنه لتلك المرحلة ولم يستطع أحد التكهّن بما كان يدور فى عقله بالضبط ، إلا أن ربطا لمقولات البنا الخاصة بالنظام العالمى والقوى العظمى وتحليللا لتصريحاته النارية وتصرفاته فى الواقع كان سيؤدى حتما إلى مزيد من كشف الغموض وإزالة بعض اللبس الذى اعترى استقراء الكاتب وتحليله لمرحلة التنفيذ وما كان يدور فى عقل البنا آنذاكوفى النهاية الجهد المذول فى الدراسة عجيب فعلا جزى الله المؤلف خيرا ورحم الله البنا وجزاه خير الجزاء على ما قدم