review ملاك مصر: قصة صعود الرأسمالية المصرية ´ PDF DOC TXT or eBook

free download ملاك مصر: قصة صعود الرأسمالية المصرية

review ملاك مصر: قصة صعود الرأسمالية المصرية ´ PDF, DOC, TXT or eBook ¹ يسعى الباحثون المشاركون في الكتاب في تتبع قصة تطور الرأسمالية المصرية منذ حقبة الانفتاح الاقتصاد?منسوجاتأما القسم الثالث فيأتي تحت عنوان الريع والكازينو والذي يتتبع تطور الرأسمالية في مجال الاستثمارات المالية والنفطية، وقدرة القطاع الخاص على تعظيم مكتسباته في هذين المجالين خلال العقود الأخير. ببساطة وبدون شرح ورغى كتير أحسن وصف للكتاب ده بجانب أهميته هو السهل الممتنع

محمد جاد Õ 0 free read

?رتها على إعادة تشكيل رغبات المستهلكين في مصر وقدرتها على تحقيق التراكم الرأسمالي من وراء ذلكوالقسم الثاني تحت عنوان جراحة زرع الوجه والذي يرصد حلول القطاع الخاص محل الدولة في صناعات مثل السيارات وا?. كتاب مهم وشامل وبيدرس صعود الرأسمالية المصرية من جوّه السياسات الاقتصادية للدولة وكنتيجة ليها، بعد ما كان الاقتصاد مسيطر عليه من قبل الحكومة وهيئاتها وبيرد على الأساطير إللي إتربينا عليها المتعلقة بفشل القطاع العام في تخليق قيمة أو تحقيق ربح، وإن بالتالي الخصخصة كانت سياسة حتمية للحد من تفاقم الخساير دي، وبيشرح إزاي الحكومات المتعاقبة أصدرت قوانين شلت فعالية القطاع العام إللي كان بالفعل منتج، وبيحقق أرباح، وبيساهم في تخليق قاعدة حقيقية كان ممكن يتبنى عليها، لصالح المنتفعين الجدد في منتصف السبعينات وصولاً لأوائل الألفية الجديدة كتاب جميل جداً، ومفيهوش رطانة خطابية، وإن كان منحاز ولا يخفي انحيازه، لأنه من الأول خالص بيقول إن مفيش حاجة اسمها علم اقتصاد بالمعنى الأكاديمي البارد، وإن علمالاقتصاد عبارة عن خطاب مش أكتر، وبيداري انحيازاته بإدعاءات الحياد والبرود الأكاديمي

review ¶ PDF, DOC, TXT or eBook Õ محمد جاد

ملاك مصر قصة صعود الرأسمالية المصريةيسعى الباحثون المشاركون في الكتاب في تتبع قصة تطور الرأسمالية المصرية منذ حقبة الانفتاح الاقتصادي، وينقسم الكتاب لثلاثة أقسام الأول تحت عنوان صناعة الرغبة والذي يرصد تطور آلة الدعاية الرأسمالية وق?. كتاب يتناول التغيرات التي طرأت في قطاعات اقتصادية بعنيها كالعقارات والغذاء والمنسوجات والصناعات الثقيلة، بالإضافة إلى قطاع الطاقة، يتناول كل منهم الحكاية الأقرب زمنيا بقدر الإمكان لهذا القطاع وكيف تأرجحت أوضاعه بين القطاع العام والقطاع الخاص يعد الكتاب وجبة شهية سلسة وبسيطة لمحبي القراءة في الاقتصاد السياسي أو حتى الراغبين فيه التعرف عليه ولكن يخشون التعقيد، وهو آخر ماستجده في طريقة عرض الكتابيتناول ايضا كيف حُلّ القطاع الخاص محل القطاع العام، في عملية وسياسات ممنهجة، عمدت إلى تأزيم شركات القطاع العام نمهيدا إلى تصفيته بشتى على تعدد صور التصفية، وهو ما سيصيبك بالحزن الحقيقي، على سبيل المثال قصة شركة النصر للصناعات الهندسية وكيف تدهورت أضاعها بينما كان ينتظرها مستقبل أكثر اشراقا أيضا بادئ ذي بدء ستجعلك حكايات والسياسات وحزمة القوانين التي شُرعت على مدار عقود، الانحياز نوعا ما نحو سياسات عبدالناصر، والشعور بمزيد من الغضب تجاه سياسات الانفتاح ومن بدءها السادات ولربما ليس هذا الاستنتاج هو كل الحقيقة